ميلان يبيع نجومه لهذا السبب

أصبح نادي ميلان الإيطالي لكرة القدم مضطرًا لبيع أحد نجومه البارزين خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل.
ويعاني النادي من عجز تاريخي في ميزانية النادي والذي بلغ 146 مليون أورو، حسبما أفادت تقارير صحافية في إيطاليا أمس.
وأوضحت صحيفة "لا غازيطا ديللو سبورت" الإيطالية أن ميلان لم يعد أمامه سوى بيع أحد نجومه البارزين لسد جزء من هذا العجز التاريخي في الميزانية، وأن اللاعبين الأقرب إلى سوق الانتقالات هما جانلويجي دوناروما حارس المرمى، والإسباني خيسوس سوسو لاعب خط الهجوم، نظرًا لارتفاع قيمة كل منهما بشكل واضح، ما يعني أن بيع أي منهما سيضخ مبالغ هائلة لخزينة النادي.
وترغب أندية عدة مثل ليون ومارسيليا الفرنسيين وروما وفيورنتينا الإيطاليين في ضم سوسو، بعدما فشلت في هذا خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية.

 

مواضيع ذات صلة