بورة قدم استقالته من اللجنة المؤقتة لجامعة السلة

قدم عبد المجيد بورة اسقالته من رئاسة اللجنة المؤقتة المكلفة بتسيير الجامعة الملكية المغريية لكرة السلة، حيث اعلن الاستقالة خلال ندوة صحفية عقدت أمس الجمعة 25 اكتوبر 2019 بالدارالبيضاء ، مؤكدا أن  سبب تقديم استقالته يعود بالأساس إلى الوضعية الكارثية التي تعيشها اللعبة في ظل الصراعات الشخصية التي لا تخدم مصالح كرة السلة الوطنية،  بالإضافة إلى ضعف الحكامة على المستوى الإداري والمالي  وغياب سياسة واضحة المعالم على مستوى العمل القاعدي ذاخل أغلب الأندية والمنتخبات الوطنية وتراكم الديون على الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة والتي وصلت إلى 2 مليار سنتيم.
وصرح عبد المجيد بورة قائلا: "من أجل مصلحة كرة السلة الوطنية، قامت اللجنة المؤقتة بتهييء خارطة طريق مستقبل لعبة كرة السلة على المستوى الإداري والتقني والقانوني والمالي بعد مشاورات مع بعض الكفاءات الوطنية والاتحاد الدولي لكرة السلة والمنظمة الأفريقية، وهذا  البرنامج الطموح يتطلب فسح المجال أمام أطر  مكونة قادرة على ركب التحدي، على اعتبار أن الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة بحاجة إلى كفاءات ونخب جديدة من المسيرين  القادرين على الإبتكار وخلق نماذج ناجحة بإمكانها المساهمة في تطوير منتجوج لعبة كرة السلة الوطنية". 

 

مواضيع ذات صلة