لاعبو السلة يستنجدون

على خلفية الإستقالة التي تقدم بها رئيس اللجنة المؤقتة المكلفة بتسيير الجامعة الملكية المغريية لكرة السلة، ونظرا للوضع الكارتي  الذي تعيشه لعبة المثقفين، عقد مجموعة من لاعبي البطولة الوطنية لكرة السلة ندوة صحفية بقاعة فتح الله البوعزاوي بسلا على هامش البطولة العربية للأندية البطلة لكرة السلة، طالبوا من خلالها وزير الشباب والرياضية من أجل التدخل وإيجاد حل عملي قصد انطلاقة البطولة الوطنية للعبة في أقرب الآجال، خاصة وأن أغلب اللاعبين والمدربين والحكم يعيشون عطالة أثرت على معيشهم اليومي، خاصة وأن العديد منهم يعيشون من رياضة كرة السلة، وأكدوا أنهم سيواصلون نضالهم من خلال إنشاء جمعية لاعبي البطولة الهدف منها إيصال صوتهم والدفاع عن مصالحهم، مع الأجهزة الوصية على رياضة كرة السلة في مقدمتها وزارة الشباب والرياضة والجامعة الملكية المغربية للسلة. 
وقال بإسم الهواري اللاعب الدولي السابق ونجم المغرب الفاسي، أنه في أقل من 24 ساعة كانت الإستجابة سريعة من طرف العديد من اللاعبين المتضررين الذين حضروا خصيصا في هذه الندوة الصحفية لإسماع صوتهم ومعاناتهم على الوضعية الكارثية التي تعيشها لعبة كرة السلة المغربية المهددة بالسكتة القلبية، وعلى وزير الشباب والرياضة إيجاد حل في أقرب وقت ممكن من أجل انطلاقة البطولة الوطنية، خاصة وأن المغرب مهدد بالتوقيت من طرف الإتحاد الدولي لكرة السلة وهو أمر لا يخدم مصلحة كرة السلة المغربية.
وبالمناسبة شكر باسم الهواري كافة وسائل الإعلام التي حضرت خصيصا لإيصال معاناة اللاعبين والمكتب المسير لجمعية سلا التي وفر هذا الفضاء للاعبين قصد التعبير وإيصال كلمتهم إلى من يهمهم الأمر.

 

مواضيع ذات صلة