مدافع منتخب البرازيل معجب بإشاعة أصوله المغربية

عاد الدولي البرازيلي ومدافع باري سان جيرمان الفرسي، ليتحدث عن الإشاعة التي ربطته بأصوله المغربية، حيث ما زال العديد من المغاربة المقيمين بفرنسا، يستفسرونه عن أصوله المغربية عندما يلتقون به.
وأوضح ماركينيوس لمجلة "سان جيرمان": «أصولي برازيلية ولا تجمعني بالمغرب أي شيء، لقد كانت إشاعة عندما راجت حول أصولي من المغرب، كانت مصدرها مزحة فقط من صحفي سألني حول إحتمال مشاركتي مع المنتخب المغربي في كأس إفريقيا، وقد تابعت كيف أن العديد من المغاربة طالبوا مني أن ألعب لمنتخب بلدانهم».
وتابع: «هذه الإشاعة عشقتها، لقد منحتني مكانة رائعة لدى المغاربة، وهناك عدد كبير منهم حين يصادفونني في شوارع باريس يسألونني عن حقيقة أصولي هل هي مغربية، قبل أن أقوم بنفيها».
وأضاف ماركينيوس في حواره مع ذات المجلة: «في الواقع أنا سعيد بهذه الإشاعة، لقد زادت من شعبيتي لدى المغاربة والعرب، وكثر معجبي ومتابعي في مواقع التواصل الإجتماعية».

 

مواضيع ذات صلة