هذا ما سيفعله مدرب ليغانيس مع النصيري

تعاقد مؤخرا نادي ليغانيس الإسباني الذي يلعب له الدولي المغربي يوسف النصيري، مع المدرب المكسيكي خافيير أغيري بدلا من المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بليغرينو الذي ساءت نتائج النادي معه خلال هذا الموسم.
ومباشرة بعد تعاقد إدارة ليغانيس مع المدرب الجديد، صرح الأخير لقناة مكسيكية "فوكس مكسيكو FOX Mexico" بأن ما سيواجهه بالفريق هو إعادة الثقة للمهاجم الدولي المغربي يوسف النصيري وبعض زملائه الأجانب، وتحدث أغيري عن هذا الموضوع قائلا: «سأكون مضطرا للعمل أكثر من الناحية النفسية، حيث سأعمل على إعادة تجهيز بعض اللاعبين الأجانب نفسيا، وبالأخص مدافعان ولاعب يوناني ومهاجم مغربي، إنهم قادرون على تقديم الكثير».
وأضاف أغيري: «هؤلاء اللاعبين الأجانب قدموا خلال الموسم الماضي مستويات كبيرة، وخلال الموسم الجاري تراجع مستواهم، هذا مرتبط بالجانب النفسي، حيث باتوا يفتقدون للثقة، لهذا فدوري هو إعادة تهييئهم من هذا الجانب».
وتابع المدرب الجديد حديثه لذات القناة: «أولى المهام التي قمت بها بعد مجيئي لليغانيس هو اجتماعي بخمسة لاعبين، من ضمنهم طبعا المهاجم المغربي يوسف النصيري الذي تراجع مستواه، وكان الحديث حول مستواهم وكيفية عودتهم للثقة التي افتقدوها».
يذكر أن المدرب المكسيكي خافيير أغيري، إنفصل مؤخرا عن المنتخب المصري الذي أشرف عليه خلال نهائيات كأس إفريقيا للأمم الأخيرة والتي إحتضنتها الأراضي المصرية.

 

مواضيع ذات صلة