بيلي: لن تكون هناك نسخة جديدة مني.. وهذه مشكلة نيمار !

أكد أسطورة كرة القدم البرازيلية بيلي أن مهاجم ريال مدريد رودريجو ينتظره مستقبلا مبهرا، متمنيا التوفيق للبرتغالي كريستيانو رونالدو الساعي (بحسب وكيله) لتجاوز سجل أهدافه البالغ ألف و283 هدفا.

وقال بطل العالم ثلاث مرات مع البرازيل في مقابلة مع وكالة الأنباء الإسبانية حول رونالدو: "أتمنى أن يحالفه التوفيق لأنه لديه عدد كبير من الأهداف وأتمنى أن يتمتع بالصحة والقوة للوصول إلى ألف و283 هدفا التي أحرزتها حينها سننتظر".

واستقبل بيلي المولود في 23 أكتوبر/تشرين أول من عام 1940 مراسل الوكالة في المتحف الذي يحمل اسمه والموجود في مدينة سانتوس.

وأكد في المقابلة أنه في حالة صحية جيدة بعد الوعكة التي مر بها في شهر أبريل/نيسان الماضي، حين ظل في المستشفى لعدة أيام للعلاج من حصى على الكلى.

وأبدى بيليه قلقه على البرازيلي نيمار مشيرا إلى أنه يبدو أنه "يجد صعوبة في التأقلم" والوصول لمستويات المواسم السابقة.

- ماذا عن حالتك الصحية بعدما بقيت عدة أيام في المستشفى بأبريل / نيسان الماضي؟

 أشكر الرب، أنا في حالة أفضل، ولكني دائما ما أقول للأصدقاء إن علي أن أشكر الله كثيرا لأنني واجهت مشاكل كثيرة بعدما توقفت عن لعب كرة القدم.

أنا بفضل الله أتعافى الآن. كانت لدي مشكلة في العمود الفقري والورك والكاحل والغضروف المفصلي.. ولكن أنا الآن أبدأ في السير قليلا، ولكن ليس بما يكفي لكي ألعب (قالها مازحا).

- في 19 نوفمبر/تشرين ثان المقبل ستحتفل بمرور 50 عاما على هدفك رقم ألف.. ما هي مشاعرك تجاه هذه المناسبة؟

في الواقع هي شيء مهم لأني لم أكن أتوقع ذلك أبدا، لم أحلم بشيء كهذا. كانت هدية الرب وكل ما حدث مع هذا الهدف، وكيف كان هذا الهدف، لأن هناك أشياء ليس لها تفسير.

كنت قد سجلت 999 هدفا.. لماذا يجب أن يكون الهدف رقم ألف مختلفا؟ وكان الشيء الأصعب لي. قبل تسديد ركلة الجزاء، كنت أفكر: "لا أريد أن أضيعها، لا يمكن أن يوقفها الحارس. كانت تجربة رائعة".

- خلال فترة النقاهة فاز المنتخب البرازيلي بكوبا أمريكا.. كيف كان انطباعك عن "الكناري"؟

لقد تمت دعوتي لحضور النهائي، ولكني لم أستطع بسبب العملية الجراحية. ولكن البرازيل كانت رائعة لأنه بعد كل ما حدث في البطولات السابقة كان هذا النصر مهما. وتم لعب البطولة بشكل جيد.

- حدث ذلك رغم أن نيمار لم يكن مشاركا في البطولة

 للأسف قبل هذه البطولة كان قد أصيب، وتعافى، ولكن ليس بشكل كامل، وبالنسبة لي كانت عدم مشاركته أمرا محزنا.
أتذكر حين أصبت في مونديال 1966 في إنجلترا. يكون الأمر صعبا حين يستعد المرء لبطولة وتحدث بعدها كارثة كهذه, ولكن يبدو أن نيمار يواجه صعوبات كثيرة للوصول إلى مستواه الذي كان عليه في برشلونة من الصعب تحليل ما يحدث خارج الملعب. يبدو أنه يجد صعوبة في التأقلم، ولكنها أشياء تحدث.

- هناك برازيلي آخر هو رودريجو الذي يتوهج مع ريال مدريد.. فما رأيك في تواجده مع المنتخب؟

بالنسبة لنا كبرازيليين هذا جيد لأنه إحلال وتجديد جيد. إذا لم يتعرض لأية حوادث مثلما تعرض غيره فسيكون خيارا رائعا للمنتخب. هو لاعب كبير.
أنا لا أعرفه شخصيا ولكنني تحدثت مع أشخاص يعرفونه بشكل شخصي وأخبروني بأنه فتى جيد. أتمنى له حظا وفيرا لأنه سيكون جيدا للبرازيل ولمستقبلها الكروي.

- لقد تحدثنا عن نيمار ورودريجو وآخرين ولكن حتى هذه اللحظة لم يحقق أحد ما حققته أنت.. ألم يُولَد بعد خليفة بيلي؟

العالم أجمع يسألني لماذا لم يظهر لاعب مثلك، لذا أجيب عليهم بأنه لن يظهر لاعب مثيل لبيليه. والدي ووالدتي أغلقا المصنع ولن تكون هناك نسخة أخرى مني.

- أحرز كريستيانو رونالدو مؤخرا هدفه رقم 700 وقال وكيله خورخي مينديز إنه سيتخطى رقمك الشخصي.. هل أنت قلق لهذا الأمر؟

لا، على الإطلاق أتمنى أن يستمر في إحراز المزيد من الأهداف ولكن أن يصل لـ1000 هدف فقط لا غير (وهو ضاحكا)، ثم قال أتحدث بجدية الآن وأتمنى أن يحالفه الحظ لأن كمية أهدافه جيدة للغاية وأن يتحلى بالصحة والقوة للوصول للـ1283 هدفا التي أحرزتها خلال مسيرتي.

- كيف ترى انتشار العنصرية في كرة القدم؟

 في عصري كانت هناك أيضا مثل هذه الأمور والاستفزازات في بعض الأماكن التي لعبنا فيها مثل الأرجنتين وأوروجواي حيث كانت هناك عنصرية حول البشرة السوداء. هذا شيء للأسف لا يمكننا القول بأنه سينتهي، ومن المستحيل إيقافه. من الممكن اتخاذ إجراءات وتدابير ضده ولكنه لن يتوقف لأنه يتعلق بالسلوك البشري.

- هل فكرت فيما ستفعله في عيد مولدك الـ80؟

بصراحة أعتقد أنه من الأفضل انتظاره حتى يأتي بشكل طبيعي. إذا كنت في صحة جيدة ستكون هناك احتفالية بالتأكيد.

مواضيع ذات صلة