أسامة المليوي: كأس غالية أحيت تاريخنا المجيد

قال أسامة المليوي عريس ليلة كأس العرش الذي سجل هدفين في نهائي كأس العرش بين حسنية أكادير والإتحاد البيضاوي والتي إنتهت بفوز الطاس بهدفين لهدف بأن سعيد بهذا التتويج الذي يهديه لكل أبناء البيضاويين وبخاصة الحي المحمدي قلعة الطاس.
يقول أسامة المليوي:" لقد كان الكثيرون يرشحون الحسنية للتتويج باللقب كفريق كبير لكن عزيمة اللاعبين وحماسهم مكنهم من حسم هذه المباراة لصالحهم أحيي جميع اللاعبين وكل مكونات الفريق والجماهير التي ساندتنا في الملعب الشرفي بوجدة، والتي ظلت مرابطة بالدارالبيضاء، هنيئا لنا بهذا التتويج وإنشاء الله سنكون في الموعد في الإستحقاقات القادمة".

 

مواضيع ذات صلة