اصابة في الركبة تبعد الكولومبي رودريغيز عن ريال مدريد

أعلن نادي ريال مدريد الاسباني لكرة القدم الإثنين أن لاعب وسطه الدولي الكولومبي خاميس رودريغيز الذي اصيب خلال التمارين مع منتخب بلاده الاسبوع الماضي، يعاني من التواء في الرباط الداخلي للركبة اليسرى.

وأفاد النادي الملكي في بيان مقتضب نشره على موقعه الرسمي "بعد الاختبارات التي أجريت اليوم للاعب خاميس رودريغيز من قبل الطاقم الطبي في ريال مدريد، تم تشخيص اصابته بالتواء في الرباط الداخلي للركبة اليسرى".

ولم يحدد الريال مدة ابتعاد رودريغيز عن الملاعب، غير أن وسائل إعلام اسبانية أشارت إلى أن غياب لاعب بايرن ميونيخ السابق يمكن أن يستمر حتى بداية العام المقبل.

وكان رودريغيز أصيب خلال تمارين منتخب بلاده قبل اللقاء الودي أمام البيرو السبت في مدينة ميامي الاميركية.

ولم يخض رودريغيز الذي تعرض في آب/ أغسطس الماضي لاصابة في ربلة الساق في الدوري الاسباني أمام بلد الوليد، سوى سبع مباريات في "لا ليغا" هذا الموسم، منها ثلاث كبديل، إضافة إلى مباراتين في مسابقة دوري ابطال أوروبا.

أما ظهوره الاخير بقميص النادي المدريدي فيعود إلى 22 تشرين الاوّل/ اكتوبر في المسابقة القارية أمام غلطة سراي التركي حيث دخل أرض الملعب في الدقيقة 79. علما أن عدم خوضه للمباريات لم يمنع مدرب كولومبيا البرتغالي كارلوس كيروش من استدعائه للانضمام إلى "كافيتيروس" للاستحقاقين الوديين أمام البيرو والإكوادور.

مواضيع ذات صلة