أعلنت السلطات الصحية في إسبانيا اليوم الخميس وفاة 209 أشخاص في عموم البلاد, جراء الإصابة بفيروس كورونا /كوفيد-19/ خلال 24 ساعة, ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 767.

وقالت وزارة الصحة الإسبانية إن عدد الإصابات "ارتفع بنسبة 25% منذ أمس الأربعاء, وباتت الحصيلة 17,147 إصابة في البلد الذي أصبح الرابع عالميا في التأثر بالفيروس".

و أشارت إلى أن عدد المتعافين من الوباء بلغ 1,107 مرضى حتى الآن, فيما يوجد 933 شخصا في العناية المشددة.

و أوضح فيرناندو سيمون -مدير المركز الوطني للتنسيق والطوارئ الصحية-, في مؤتمر صحفي مشترك, أن "هناك 6777 حالة مؤكدة في العاصمة /مدريد/ , و2702 حالة في /كتالونيا/ , و1190 حالة في إقليم /بلاد الباسك/ الشمالي , و1008 حالات في /الأندلس/ جنوبا".

وتعد إسبانيا واحدة من أكثر البلدان الأوروبية تأثرا بالوباء, وفرضت عزلا شبه كامل في جميع أنحائها في محاولة لوقف تفشيه, حيث أعلن بيدرو سانشيز رئيس الحكومة الإسبانية منذ أيام, فرض حجر صحي شبه كامل لن يسمح بموجبه للسكان البالغ عددهم 46 مليون نسمة بالخروج من منازلهم, إلا للتوجه إلى أماكن العمل أو لضرورات أخرى أبرزها شراء الطعام أو الأدوية أو لتلقي العلاج