يغيب مدرب أوغسبورغ هايكو هيرليخ عن مباراة فريقه ضد فولفسبورغ السبت خلال استئناف البطولة الألمانية لكرة القدم، وذلك بسبب خروجه من فندق إقامته في خرق لقوانين الحجر الصحي المعتمدة على خلفية فيروس كورونا المستجد.

وكان من المقرر أن يبدأ المدير التقني البالغ من العمر 48 عاما مهمته التدريبية مع أوغسبورغ السبت ضد فولفسبورغ بعد شهرين من التوقف في البوندسليغا بسبب جائحة فيروس "كوفيد-19".

وقال هيرليخ الذي ذهب إلى سوبر ماركت لشراء معجون أسنان وكريم البشرة "لقد ارتكبت خطأ عندما غادرت الفندق"، مضيفا "حتى لو احترمت جميع الإجراءات الصحية عند مغادرة الفندق، ولكن لم يكن علي خرق القواعد ومغادرته مهما كان السبب".

وتابع "بسبب هذا الخطأ، لن أقود الحصة التدريبية اليوم (الجمعة) ولن أكون مسؤولا عن الفريق خلال المباراة ضد فولفسبورغ يوم السبت".

ومن أجل السماح باستئناف المنافسات السبت، وعدت العصبة الألمانية بالخضوع الى بروطوكول صحي صارم يؤطر تقريبا كل جانب من جوانب حياة اللاعبين.

وعين الدولي الألماني السابق مدربا لنادي أوغسبورغ في 10 آذار/مارس الماضي مكان مارتن شميت الذي أقيل من منصبه بسبب النتائج السيئة.

ووقع هيرليخ، اللاعب السابق لبوروسيا دورتموند (1995-2004) والذي اشرف على تدريب بعض الأندية ابرزها باير ليفركوزن (2017-2018)، عقدا حتى عام 2022 مع أوغسبورغ الذي يبعد بفارق خمس نقاط فقط عن لمركز السادس عشر الذي يجبر صاحبه على خوض ملحق البقاء في الدرجة الأولى ضد ثالث الدرجة الثانية.