أكدت مصادر beIN SPORTS أن مانشستر سيتي توصل لاتفاق يقضي بانتقال جناحه الدولي الألماني لوروا سانيه إلى بايرن ميونيخ مقابل مايعادل 70 مليون دولار أميركي.

وكان مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا قال في مؤتمر صحافي قبل أيام قليلة: "لقد رفض لوروا تجديد عقده. الجميع يعرف كيف تسير الأمور. إذا وافق ناديان على صفقة الانتقال في نهاية الموسم يستطيع الرحيل. والا فإنه سيرحل بنهاية عقده" في اشارة إلى عدم رغبة السيتيزن في التخلي عنه في نهاية الموسم الحالي بأي ثمن حتى لو أدى ذلك إلى رحيله من دون مقابل في نهاية عقده.

وأضاف "لقد عرض النادي عليه تجديد عقده مرتين أو ثلاث مرات وقد رفض في كل مرة".

 ولم يخض ساني أي مباراة هذا الموسم لدى توقف الدوري الانكليزي الممتاز منتصف أذار/مارس وذلك بعد خضوعه لعملية جراحية في الرباط الصليبي إثر اصابة تعرض لها في أغسطس الماضي. 

وتعرض اللاعب الألماني لإصابة في ركبته في مباراة درع المجتمع الانكليزي في اغسطس الماضي، وخاض أول 11 دقيقة هذا الموسم قبل ثمانية أيام خلال المباراة ضد بيرنلي في الدوري الانكليزي.

لكن الأزمة الاقتصادية الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد والرغبة الصريحة للاعب بعدم تجديد عقده الذي ينتهي العام المقبل، ساهمتا في تسريع رحيل اللاعب الدولي.