اعتبر المدير الرياضي لنادي بوروسيا دورتموند الإلماني لكرة القدم ميكايل تزورك ان لاعبه النروجي ارلينغ هالاند يساوي وزنه ذهبا، بعد تسجيله 16 هدفا في أول 12 مباراة له في عصبة أبطال أوروبا، ما يجعله افضل من نجوم كثر مثل البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي.

وقال تزورك "بالنسبة لنا هو يساوي وزنه من الذهب لأنه يستطيع حمل الفريق دائما. كل دقيقة، يظهر أنه يريد أن يكون ناجحا".

وسجل هالاند الثلاثاء هدفين من ثلاثية فريقه في مرمى بروج ضمن الجولة الرابعة من عصبة الأبطال.

وسجل الشاب البالغ من العمر 20 عاما 17 هدفا في 13 مباراة مع دورتموند هذا الموسم، عشرة منها في سبع مباريات في البوندسليغا.

وبات هالاند أول لاعب يسجل 16 هدفا في اول 12 مباراة له في المسابقة القارية محطما الرقم القياسي الذي يحمله الهولندي رود فان نيستلروي والإسباني روبرطو سولدادو، وكلاهما احتاج إلى 19 مباراة للوصول إلى الهدف الـ15.

واستهل اللاعب الذي بات محط أنظار الفرق الكبرى الطامعة بضمه إلى صفوفها ثمانية اهداف في ست مباريات مع فريق السابق ريد بول سالزبورغ النمسوي في الموسم الماضي قبل انتقاله إلى دورتموند الذي سجل معه نفس العدد منذ انتقاله إليه في كانون الثاني/يناير الماضي.

وقال الجناح الإنكليزي في الفريق الألماني جايدون سانشو صاحب الهدف الثاني من ضربة حرة رائعة في مباراة الثلاثاء "ايرلينغ لاعب رائع. أنا سعيد باللعب معه. إنه يعمل بجد كل يوم داخل وخارج الملعب".

من جانبه حذر مدرب الفريق السويسري لوسيان فافر أن لاعبه الفارع الطول (191 سنتم) بحاجة للوقاية "إنه لا يزال ينمو، وأحيانا لديه مشكلة في ركبته. وإذا افرطنا في ذلك، فقد ينقلب ذلك ضدنا بعد حين (...) هو يريد ان يلعب دائما، وهذه هي مشكلتي".