مونديال 2014 : تدابير أمنية خاصة لحماية ميسي ورونالدو في البرازيل

كشفت فالنتينا بومي المسؤولة عن ملف الأمن في مونديال البرازيل لكرة القدم (12 ينويو-13 يوليوز 2014) أن هناك برنامج أمني خاص لتأمين نجوم العالم الكبار خاصة ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

وقالت الأوروغويانية فالنتينا بومي, عضو اللجنة المنظمة بالإتحاد الدولي لكرة القدم لكأس العالم بالبرازيل, وعضوة لجنة الأمن في المونديال, إن الفيفا والأمن البرازيلي يعملان بنتنسيق تام, ويسعيان من أجل بطولة خالية من المشاكل الأمنيةوعنف الجماهير, بالإضافة لحماية نجوم العالم الكبار خاصة نجمي الكرة العالمية حالياميسي ورونالدو, حسب مصادر إعلامية أرجنتينية.

وأكدت بومي أن الملاعب والمدرجات ستكون مراقبة أمنيا بشاشات عملاقة بطولأربعة أمتار يمكن من خلالها وبسهولة رؤية ملامح وجه أي متفرج بدقة.

وأشارت بومي إلى أن الشرطة البرازيلية على تعاون مع اللجنة الأمنية بالفيفاوستمدها بأسماء عناصر الهوليغانز الإنجليز وغيرهم من الأرجنتين أو أوروغواي أوإيطاليا, فور وصولهم للبرازيل حتى يتم إتخاذ التدابير اللازمه أثناء المبارياتوتقليل عنصر المفاجأة.

وعن تأمين النجوم الكبار أمثال ميسي ورنالدو, قالت بومي "هناك اهتمام خاصمن الفيفا بتأمين النجوم الكبار كأمثال ميسي ورونالدو, ضمن حلقات أمنية منها الأمنالخاص بهم والأمن البرازيلي بالإضافة إلى تأمين الفيفا .. خاصة عندما يرغبون فيالتسوق أو القيام بجولات خارج مقرات إقامتهم".

مواضيع ذات صلة