قال كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد إن فينيسيوس جونيور استعاد أفضل مستوياته بعد أن قدم الجناح أداء رائعا ليقود الفريق للفوز 2-1 على سبورتينغ براغا في عصبة أبطال أوروبا أمس الثلاثاء.

واختير الدولي البرازيلي البالغ من العمر 23 عاما، والذي ساعد لاعب خط الوسط الإنجليزي جود بلينغهام على تسجيل هدف، أفضل لاعب في المباراة بعدما حافظ ريال مدريد على صدارة المجموعة الثالثة بفارق ثلاث نقاط عن أقرب مطارديه. وتعرض فينيسيوس جونيور لإصابة في عضلات الفخذ الخلفية في غشت وغاب عن الملاعب لمدة شهر.

وقال أنشيلوتي للصحفيين "لقد عاد إلى أفضل مستوياته.. صنع هدفين لرودريجو وبلينجهام. "استعاد مستواه. أحدث الفارق اليوم. "إنهما (بلينغهام وفينيسيوس جونيور) يعملان بشكل جيد مع الكرة وبدونها.

ADVERTISEMENTS

علينا مواصلة التحسن لكنهما يقومان بعمل رائع".

ويلعب ريال مدريد، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بعصبة أبطال أوروبا برصيد 14 مرة ويتصدر البطولة الإسبانية برصيد 25 نقطة بعد 10 مباريات، مع غريمه اللدود برشلونة يوم السبت.

ويتأخر برشلونة صاحب المركز الثالث عن ريال مدريد بنقطة واحدة فقط.

ADVERTISEMENTS

وقال أنشيلوتي "بعد هذه المباراة، نعرف بالضبط ما يتعين علينا القيام به. سنبذل قصارى جهدنا للفوز بالقمة.

"لدينا الوقت للاستعداد لها. نتطلع لهذه المباراة المهمة للغاية والحافلة بالإثارة".