بخلاف ما تم الترويج له بكون الوداد الرياضي تخلى عن الفريق الذي إنتقل إلى إبيدجان لمواجهة أسيك مويموزا الإيفواري برسم ثاني جولات دور المجموعات في عصبة الأبطال الإفريقية، فإن مصادر ودادية أكدت بأن لا صحة لهذه الأخبار التي تم الترويج لها بدليل أن الناطق الرسمي للوداد محمد طلال يتواجد في الفريق هناك بأبيدجان، ثم أن الوداد أوفد ممثلا له قبل حلول الوداد بكوت ديفوار وذلك لترتيب الإقامة وملعب التداريب للفريق وتسهيل سفر الوداد بالتنسيق مع مسؤولي الفريق الإفواري.

وبحسب مصادر "المنتخب" فإن الوداد إستاء من مثل هذه الإشاعات التي يراد منها التشويش عليه، في الوقت الذي يتطلع فيه الوداد العودة بالفوز للبقاء في دائرة المنافسة بعد ما عودنا الوداد على التواجد بقوة في المباراة النهائية في العصبة.

ADVERTISEMENTS