وضع نادي نجم الساحل التونسي الوداد البيضاوي في ورطة ورقم سلبي بمفرده قبل مباراته المرتقبة أمام سيمبا التنزاني الليلة على ملعب مراكش٬ اذ أن انتصار نجم الساحل أمام الهلال السوداني أبقى الوداد وحيدا دون انتصار بل ودون نقاط في ترتيب دور المجموعات لغاية هذه الجولة وهو رقم سلبي غير مسبوق في تاريخ مشاركات النادي المغربي في هذه المسابقة.

وكان الوداد قد خسر أولى مبارتين له الأولى على ملعبه في مفاجأة مدوية من غالاكسي البوتسواني والثانية على ملعب فيليكس هوفيت بوانيي في أبيدجان أمام نادي أسيك٫ وبين كافة الفرق ال 16 بدور المجموعات يظهر الوداد وحيدا دون انتصار بل ودون تسجيل هدف واحد وهو ما يطوقه بمسؤولية الفوز أمام سيمبا كي يغادر نفق هذه المنطقة السلبية، مثلما أن مدربه رمزي خسر 3 مباريات افريقية متتالية دون تسجيل هدف واحد وتعد أسوأ إنطلاقة في تاريخ مدربي الوداد القاري.

ADVERTISEMENTS