حققت البيلاروسية أرينا سابالينكا، اليوم السبت، فوزا عريضا على الصينية جنغ تشينوين (6-3 و6-2)، في المباراة النهائية لدورة أستراليا المفتوحة، أولى الدورات الأربع الكبرى في كرة المضرب، محرزة لقبها الثاني، على التوالي.

وحسمت سابالينكا، المصنفة ثانية عالميا، المباراة النهائية في 76 دقيقة أمام المصنفة 15 عالميا على ملعب رود ليفر أرينا في ملبورن، لتحرز ثاني ألقابها الكبرى.

ADVERTISEMENTS

وترجمت ابنة الخامسة والعشرين تفو قها الكبير في الأسبوعين الماضيين، وأنهت البطولة دون أن تخسر أية مجموعة.

كما برهنت عن ثبات مستواها في المناسبات الكبيرة، إذ بلغت، على الأقل، نصف النهائي في آخر ست مشاركات لها في دورات الغراندسلام والنهائي ثلاث مرات في آخر خمس مشاركات، اثنتان في ملبورن وواحدة في فلاشينغ ميدوز، عندما خسرت أمام الأمريكية كوكو غوف.

وأصبحت سابالينكا أو ل لاعبة تحتفظ بلقبها في ملبورن، منذ الإنجاز الذي حققته مواطنتها فيكتوريا أزارينكا عامي 2012 و2013.

ADVERTISEMENTS

ورغم تتويجها بدورة أستراليا المفتوحة في كرة المضرب، ستبقى سابالينكا في المركز الثاني عالميا، وراء البولندية إيغا شفيونتيك، التي أقصيت من الدور الثالث. وفي المقابل، أخفقت تشينوين (21 عاما) في أن تصبح ثاني صينية تتوج بلقب كبير، بعد نا لي الفائزة برولان غاروس في 2011 وأستراليا عام 2014، بيد أنها ستدخل نادي العشر الأوليات في تصنيف اللاعبات المحترفات لتصبح سابعة، علما أنها دخلت عام 2021 وهي مصنفة 143 عالميا.