دخل برشلونة الإسباني الذي لم يخسر في آخر ست مباريات في جميع المسابقات "لحظة الحقيقة" في موسمه، قبل رحلته الصعبة إلى بلباو الأحد ثم استقبال نابولي الإيطالي في إياب ثمن نهائي عصبة أبطال أوروبا، بحسب ما أعلن مدر به تشافي هرنانديس السبت.

قال المدرب الكاطالوني في مؤتمر صحافي "أصبحنا أفضل في المباريات الأخيرة، لدينا مشاعر جيدة وهذه لحظة الحقيقة.

أن نقارن أنفسنا مع خصوم مباشرين في وقت يقترب عصبة الأبطال، هذه اللحظة الحاسمة".

ADVERTISEMENTS

 ويحتل برشلونة المركز الثالث في البطولة الإسبانية لكرة القدم، بفارق ثماني نقاط عن غريمه ريال مدريد واثنتين عن جيرونا مفاجأة الموسم. يحل حامل اللقب على بلباو الأحد، بعد تعويض تأخره مستفيدا من تعادلين للفريق الملكي وخسارتين لجاره الكاطالوني خلال المباريات الخمس الأخيرة محليا .

تابع المدرب السابق لنادي السد القطري "لعبنا ضد هم أخيرا وأقصونا من (ربع نهائي) الكأس (4-2 بعد التمديد). هم الخصم الأقوى بدنيا في البطولة، والأكثر ثقة".

أضاف قبل مواجهة خامس البطولة الذي لم يخسر على أرضه منذ سقوطه في المرحلة الأولى أمام ريال مدريد "بحال فوزنا، سنقطع خطوة كبيرة"، وسيكون الأحد "يوما للبحث عن الاستمرارية في أسلوبنا".

ADVERTISEMENTS

فضل عدم التحدث عن مستقبله، بعد إعلانه المفاجئ الرحيل في نهاية الموسم، إثر سلسلة مخيبة من النتائج في كانون الثاني/يناير "في الوقت الذي نتحدث فيه راهنا ، لم يتغير شيء. هذا ليس حديث الساعة".