ليفربول لانهاء المهمة ضد مانشستر ودورتموند في مأمن باوروبا ليغ

يريد ليفربول اتمام مهمة اقصاء غريمه التقليدي مانشستر يونايتد في ربع النهائي من (اوروبا ليغ) وذلك بعد ان تقدم عليه 2-صفر ذهابا على ملعب "انفيلد" الاسبوع الماضي.
 
 ويبدو ليفربول بطل اوروبا خمس مرات في وضع اكثر من جيد لتحقيق هدفه في هذه المسابقة التي تمثل امله الوحيد نظريا في مشاركته في دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل في حال نجح في احراز اللقب في المباراة النهائية المقررة في 18 ماي المقبل في مدينة بال السويسرية.
 
 وكان دانيال ستاريدج والبرازيلي فيرمينيو سجلا هدفي الذهاب في مباراة سيطر فيها ليفربول تماما في اول لقاء بين الفريقين على الصعيد القاري.
 
 وقال ستاريدج لصحيفة "ليفربول ايكو" "سنقارب المباراة الثانية تماما كما فعلنا في الاولى، انها الطريقة الوحيدة التي نعرفها".
 
 وتابع "فلسفة ليفربول هي الفوز دائما وبالتالي سندخل مباراة الاياب بذهنية ايجابية. الثقة عالية في صفوف الفريق ونتطلع لخوذ هذه المنباراة، نحن جاهزون لها من الناحية الذهنية".
 
 ويواجه مانشستر صعوبة بالغة في قلب النتيجة في مصلحته لانه يتعين عليه الخروج فائزا بثلاثة اهداف او 2-صفر مع خوض وقت اضافي، لكن ليفربول لم يخسر في هذه المسابقة في 9 مباريات وحافظ على نظافة شباكه في اخر اربع مباريات له فيها.
 
 لكن صانع العاب يونايتد  الاسباني خوان ماتا اعرب عن امله في حظوظ فريقه بقوله "يتعين علينا ان نبدأ المباراة بسرعة وان نضغط عاليا. انها بمثابة المباراة النهائية بالنسبة الينا. انا واثق من ان الاجواء في ملعب اولدترافورد ستعطينا دافعا اضافيا لتحقيق نتيجة ايجابية".
 
 في المقابل، يبدو بوروسيا دورتموند الالماني في مأمن من المفاجآت بعد ان تقدم على توتنهام الانجليزي بثلاثية نظيفة ذهابا.
 
 وكان مدرب توتنهام الارجنتيني ماوريسيو بوشيتينو اراح هدافه هاري كاين وبعض لاعبيه الاساسيين ذهابا ربما مفضا تركيز جهوده على احراز لقب البطولة المحلي للمرة الاولى منذ مطلع الستينات.
 
 ويتعين على فالنسيا الاسباني قلب نتيجة الذهاب ضد جاره اتلتيك بلباو صفر-1 في مصلحته اذا اراد اكمال مشواره القاري.
 
 وقال مدرب فالنسيا وقائد مانشستر يونايستد سابقا غاري نيفيل "يتعين علينا النهوض من الكبوة التي نمر بها. سيظهر فالنسيا بصورة مختلفة في مباراة الاياب وسنكافح من اجل كل كرة".
 
 وسيكون اشبيلية الاسباني حامل اللقب مرشحا لتخطي بازل السويسري بعد ان انتزع التعادل السلبي منه في عقر دار الاخير.

 

مواضيع ذات صلة