نادال القوي يهزم ماير ليتجاوز العقبة الأولى و سيرينا تبدد الشكوك

تفادى رفائيل نادال بسهولة اليوم الثلاثاء حرج وداع بطولة استراليا المفتوحة للتنس مرتين متتاليتين من الدور الأول بعدما هزم فلوريان ماير 6-3 و6-4 و6-4 على ملعب رود ليفر.

واستغل اللاعب الاسباني - الفائز باللقب في 2009 والمصنف التاسع هذا العام بعدما ابتلي بالإصابات في 2016 - الفرص التي أتيحت له ليتجاوز اللاعب الالماني في حوالي ساعتين في أجواء شديدة الحرارة في ملبورن.

وأتبع نادال كسر إرسال منافسه مرة واحدة في كل من أول مجموعتين بمجموعة من ضربات الإرسال القوية وهو ما كان كافيا ليمنحه تقدما مريحا في المجموعة الثالثة.

وتقدم اللاعب الحاصل على 14 لقبا في البطولات الأربع الكبرى تحت أنظار مدربه الجديد كارلوس مويا إلى الدور الثاني حيث سيواجه ماركوس بجداتيس وصيف البطل في 2006.

استهلت سيرينا وليامز حملتها من أجل الفوز باللقب 23 في البطولات الأربع الكبرى بالتغلب على بليندا بنتشيتش 6-4 و6-3 في بطولة استراليا المفتوحة للتنس اليوم الثلاثاء لتبدد أي شكوك حول لياقتها البدنية في يوم حار في ملبورن.

وخاضت اللاعبة الامريكية البالغ عمرها 35 عاما المباراة وهي لم تلعب سوى مرتين منذ هزيمتها في الدور قبل النهائي لبطولة امريكا المفتوحة في سبتمبر أيلول لكنها تحركت بشكل مذهل تحت الشمس الحارقة على ملعب رود ليفر لتسحق منافستها السويسرية في 79 دقيقة.

ومع توازن المواجهة في أغلب فترات المجموعة الأولى زادت وليامز من ضغطها والنتيجة 4-4 لتفوز بسبعة أشواط متتالية قبل أن تكبح بنتشيتش تقدمها بمحاولة متأخرة.

وارتكبت وليامز خطأ مزدوجا عند نقطة حسم المباراة لكنها أنهت الأمور بضربة قوية في المحاولة الثانية لتواجه التشيكية لوسي سفاروفا في الدور الثاني.

مواضيع ذات صلة