أسود السلة يعسكرون بتركيا

أكد سعيد البوزيدي مدرب المنتخب الوطني المغربي لكرة السلة، أن المراحل الأولي من الاستعدادات التي نظمت بالعاصمة الرباط  مرة في ظروف جيدة رغم بعض التشويش علي اللاعبين، وأضاف بان الطاقم التقني  اللاعبين يحاول التركيز بشكل كبير علي الاستعدادات قصد تشريف كرة السلة المغربية في نهائيات كأس إفريقيا للأمم التي ستقام بالسنيغال شهر شتنبر القادم.
وأضاف البوزيدي "ورغم الصعوبات والمشاكل الكبيرة التي وجهنا استعداذاتنا التي انطلقت متأخرة، فان جميع اللاعبين يشتغلون بكل جدية  بواقع حصتين في اليوم الواحد والشيء الجميل -يضيف البوزيدي- أن اللاعبين وبدون استثناء أبانوا عن جدية في الاستعداد لتقديم الأفضل في عرس كرة السلة الأفريقية بالسنيغال".
ومن اجل استكمال الإعداد يقيم المنتخب معسكره تدريبيا مغلق بتركيا إنطلق يوم 25 غشت الجاري إويستمر لغاية 2 شتنبر 2017 تتخلله إجراء 3 مباريات ودىة مع أندية من الدرجة الأولي بالبطولة التركية من أجل قياس الجاهزية وبعد ذالك سيعود المنتخب الوطني المغربي الي أرض الوطن يوم 3 شتنبر ليسافر يوم 4 شتنبر إلى السنيغال. ومن المقرر أن يخوض المنتخب المغربي مباراة ودية أمام المنتخب السنيغالي بالسنيغال.
 للإشارة فالجامعة الملكية المغربية لكرة السلة لم تتوصل مند سنتين بمنحة وزارة الشباب والرياضة، الشيء الذي تسبب في تعتر البرنامج الإعدادي المسطرة من طرف الإدارة التقنية الخاص بإعداد المنتخب الوطني المغربي لكرة السلة للبطولة الافريقية ، وبعد سلسلة من الاجتماعات بين مدبرية الرياضة بالوزارة وجامعة السلة، خصصت اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية منحة خاصة بقيمة 160 مليون سنتيم علي شكل قرض لجامعة السلة قصد إعداد ومشاركة المنتخب الوطني المغربي في الحدث الافريقي بالسنيغال، علي اساس تسديد هذا الملغ للجنة الوطنية الاولمبية مباشرة بعد الإفراج عن منحة جامعة السلة التي ما زالت بدمةا لوزارة الوصية.

مواضيع ذات صلة