فلاشينغ ميدوز: فينوس وليامس اكبر لاعبة تبلغ نصف النهائي

باتت الاميركية المخضرمة فينوس وليامس (37 عاما) أكبر لاعبة تبلغ نصف نهائي بطولة الولايات المتحدة لكرة المضرب، آخر البطولات الاربع الكبرى، بفوزها على التشيكية بترا كفيتوفا 6-3 و3-6 و7-6 (7-2).

وباتت وليامس الباحثة عن لقبها الثالث في بطولة فلاشينغ ميدوز بعد 2000 و2001، ثاني اكبر لاعبة في نصف نهائي بطولة كبرى منذ مواطنتها مارتينا نافراتيلوفا في ويمبلدون الانكليزية 1994.

وتقدم فينوس مستويات لافتة منذ بداية الموسم، وبلغت نهائي بطولتين من البطولات الأربع الكبرى، في استراليا وويمبلدون، وهي ستعود الى نادي الخمس الأوليات في التصنيف العالمي للاعبات المحترفات للمرة الاولى منذ يناير 2011.

وخاضت وليامس ربع نهائي بطولة كبرى للمرة الـ 39 في مسيرتها.

وقالت عقب الفوز "كنت محظوظة جدا للفوز بهذه المباراة".

وتلتقي الاميركية المخضرمة في نصف النهائي مواطنتها سلون ستيفنز المصنفة في المركز 83 عالميا التي تغلبت على اللاتفية اناستازيا سيفاستوفا السادسة عشرة 6-3 و3-6 و7-6 (7-4).

يذكر ان ستيفنز كانت تعرضت الى اصابة ابعدتها 11 شهرا، وعادت الى المنافسات في بطولة ويمبلدون فقط.

وفي حال تخطي ستيفنز، ستكون المرة الاولى التي تبلغ فيها فينوس نهائي ثلاث بطولات كبرى في موسم واحد منذ 2002.

وقالت وليامس "في مطلع الألفية كنت أتمتع بصحة مثالية. كان الأمر رائعا (...) كنت محظوظة لاختبار تلك المرحلة في حياتي. الآن لا زلت أعيش حلمي، والأمر رائع".

أضافت "الأبطال الكبار يعودون من الاصابات او الظروف التي لم يكن في مقدورهم التخطيط لها. من المشجع للناس ان يروا ذلك".

وهو الفوز الثاني لفينوس على كفيتوفا الثالثة عشرة وبطلة ويمبلدون الانكليزية (2011 و2014) في ست مواجهات بينهما.

وبدت كفيتوفا في المقابل سعيدة برغم خسارتها "انا سعيدة لانني ما زلت قادرة على المنافسة على هذا المستوى امام كبار اللاعبات، وآمل ان يمنحني ذلك بعض الثقة لمواصلة اللعب بمستوى جيد".

وطوت كفيتوفا (27 عاما) صفحة مؤلمة كادت تنهي مسيرتها قبل الاوان، بعد ابتعادها خمسة اشهر لاصابتها نهاية العام الماضي بجروح بالغة في يدها اليسرى التي تلعب بها، أثناء قيامها بالدفاع عن نفسها في مواجهة لص حاول سرقة منزلها.

ومشاركة كفيتوفا في فلاشينغ ميدوز هي الثامنة منذ عودتها الى المنافسات.

لدى الرجال، بلغ الجنوب افريقي كيفن أندرسون نصف النهائي بفوزه على الاميركي سام كويري بصعوبة بالغة 7-6 (7-5) و6-7 (9-11) و6-3 و7-6 (9-7).

ويلتقي أندرسون الثامن والعشرون في مباراته المقبلة الاسباني بابلو كارينيو بوستا الثاني عشر الذي تغلب على الارجنتيني دييغو شفارتسمان التاسع والعشرين 6-4 و6-4 و6-2. وهي افضل نتيجة للاسباني في البطولات الكبرى حتى الان.

وبات اندرسون، وهو أول جنوب افريقي نصف نهائي احدى البطولات الكبرى منذ واين فيريرا في استراليا عام 2003.

وقال اللاعب البالغ من العمر (31 عاما) "انه شعور رائع بأن تلعب مساء على أحد اشهر الملاعب في العالم وتتأهل".

وجمعت المباراة اطول لاعبين في مباراة واحدة في تاريخ بطولات الغراند سلام، أندرسون (2,02 م) وكويري (1,97 م).

مواضيع ذات صلة