بطولة الماسترز: فوزنياكي تسحق هاليب وتلتحق ببليسكوفا الى نصف النهائي

تأهلت الدنماركية كارولين فوزنياكي المصنفة سادسة الى نصف نهائي بطولة الماسترز التي تتنافس فيها افضل ثماني لاعبات كرة مضرب في العالم والمقامة في سنغافورة، بسحقها الاربعاء الرومانية سيمونا هاليب الاولى 6-صفر و6-2.

الى ذلك، أنعشت الفرنسية كارولين غارسيا الثامنة آمالها بفوزها الصعب على الاوكرانية ايلينا سفيتولينا الرابعة 6-7 (7-9) و6-3 و7-5 في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الحمراء.

والتحقت فوزنياكي بالتشيكية كارولينا بليسكوفا (25 عاما) المصنفة ثالثة والتي فازت على الاميركية فينوس وليامس الخامسة والاسبانية غاربيني موغوروتسا الثانية ضمن المجموعة البيضاء.

وكانت فوزنياكي، المصنفة اولى عالميا سابقا، قد اكتسحت ايضا سفيتولينا في الجولة الاولى 6-2 و6-صفر، في البطولة البالغة جوائزها 7 ملايين دولار اميركي، فضمنت تأهلها بعد خسارة غارسيا مجموعتها الاولى امام سفيتولينا.

وتتصدر فوزنياكي ترتيب المجموعة الحمراء بعد الجولة الثانية باربع نقاط، مقابل نقطتين لهاليب وغارسيا ونقطة لسفيتولينا.

وبعد فوزها بآخر 10 اشواط امام سفيتولينا، واصلت فوزنياكي بدايتها القوية، ورفعت اشواطها المتتالية الى 17 امام هاليب، قبل ان تحسم مواجهتها معها في 63 دقيقة فقط.

وكسرت فوزنياكي (27 عاما) ارسال منافستها 3 مرات في المجموعة الاولى عندما بلغت نسبة ارسالها الاول 94%.

وفوزنياكي هي احدى 7 لاعبات بمقدورها تصدر التصنيف العالمي في حال تتويجها باللقب الاحد.

وعبرت فوزنياكي عن استمتاعها باللعب في دور المجموعات "حتى لو خسرت مباراتك الاولى، فلا شيء امامك لتخسره. هذه وسادة جميلة للاتكاء عليها"، مضيفة "لعبت بطريقة قتالية وتفاوتت سرعتي. كل شيء اردته صب في مصلحتي".

واضافت ان الارضية البطيئة تناسبها في سنغافورة حيث بلغت نصف النهائي في 2014 "اعتقد ان هذا الملعب رائع للاعبة قتالية ودفاعية. اشعر بالارتياح والعب على أعلى مستوى".

وقالت هاليب التي فازت على غارسيا في الجولة الاولى"ارتكبت اخطاء عديدة خلافا لها. كان احد ايامي السيئة. أخطأت كثيرا في ضرب الكرة".

وتلعب هاليب (26 عاما) التي اصبحت اولى عالميا الشهر الماضي، مع سفيتولينا الجمعة في مباراة حاسمة للتأهل الى نصف النهائي، فيما تتواجه غارسيا مع فوزنياكي.

وباتت هاليب قبل اسبوعين خامس لاعبة تتصدر تصنيف لاعبات كرة المضرب المحترفات في 2017، الا ان انهاءها السنة في الصدارة غير مضمون، بل قد تؤدي بطولة الماسترز الى تتويج لاعبة أخرى، كالأميركية المخضرمة وليامس (37 عاما) التي قد تعود الى صدارة تصنيف المحترفات للمرة الأولى منذ 2002.

وشهدت المباراة الثانية منافسة نارية بين غارسيا وسفيتولينا، اذ فازت الاوكرانية بالمجموعة الاولى بصعوبة 7-6 (9-7)، قبل ان ترد غارسيا في الثانية 6-3.

وفي الثالثة الحاسمة، حصلت سفيتولينا على فرصة حقيقية لحسم المواجهة عندما تقدمت 5-3، الا ان غارسيا قاتلت حتى الرمق الاخير وانتزعتها 7-5.

وقالت غارسيا (24 عاما) بعد فوزها "كانت معركة قوية، على غرار مواجهتنا الاخيرة في بكين (ربع النهائي). تسارعت الاحداث بالنسبة الي في الاونة الاخيرة وشكلت ضغطا علي".

وتابعت ابنة مدينة ليون "اعرف انه تنتظرني معركة امام كارولين (فوزنياكي) واتوق لهذه المواجهة".

ولم تنجح اية لاعبة فرنسية في بلوغ نصف النهائي منذ اميلي موريسمو التي وصلت الى نهائي 2006 بعد تتويجها في 2005.

مواضيع ذات صلة