العياري: القرعة كانت رحيمة بأسود اليد

قال سيد العياري مدرب المنتخب المغربي لكرة اليد أن قرعة بطولة إفريقيا للأمم لكرة اليد التي ستقام بالغابون من 16 إلى 28 يناير 2018، كانت رحيمة بالمنتخب المغربي، حيث وضعته في المجموعة الثانية رفقة منتخبات مصر، الكونغو الديمقراطية، نيجيريا وأنغولا.
وأضاف: «أعتقد بأن المجموعة الأولى هي الأقوى، حيث تضم منتخبات كبيرة في القارة الإفريقية كتونس والجزائر، بالإضافة إلى منتخب الغابون صاحب الأرض والجمهور، ونظرا للمعطيات الموضوعية والقراءات الرقمية بخصوص مشاركة المنتخب المغربي في الدورات الأخيرة، يتبين بأن النتائج كانت غيرجيدة، ورغم ذلك سنعمل على إظهار المنتخب المغربي بوجه مشرف في دورة الغابون، ولهذا الغرض سطرنا برنامجا إعداديا سينطلق بمعسكر تدريبي بالمغرب من 19 إلى 23 دجنبر 2017 بمشاركة 10 لاعبين يمارسون في البطولة الوطنية و11 لاعبا محترفا، بعد ذلك سنرحل إلى إسبانيا على متن حافلة خاصة لخوض مباراتين وديتين أمام ناديين إسبانيين، وهذا المعسكر سيقام ما بين 24 و 30 دجنبر 2017».
وتابع العياري: «سندخل معسكرا إعداديا بتونس من 2 إلى 11 يناير 2018، وسنلعب خمس مباريات ودية مع أكبر الأندية التونسية لقياس جاهزيتنا وتطبيق الخطط التكتيكية وطريقة اللعب التي سنعتمد عليها في كأس إفريقيا للأمم، ومباشرة بعد ذلك سنعود للمغرب، حيث سيخلد اللاعبون يومين للراحة، على أن يتوجه المنتخب المغربي يوم 14 يناير 2018 للغابون للمشاركة في نهائيات كأس إفريقيا، وأملنا أن نتفوق في هذه المهمة».

 

مواضيع ذات صلة