بطولة استراليا المفتوحة: فوزنياكي وسفيتولينا بشق النفس

بلغت الدنماركية كارولاين فوزنياكي والاوكرانية ايلينا سفيتولينا المصنفتان ثانية ورابعة على التوالي والمرشحتان للقب، بشق النفس الدور الثالث من بطولة استراليا المفتوحة لكرة المضرب، اولى البطولات الاربع الكبرى، فيما لم يجد الاسباني رافايل نادال الاول اي عناء الاربعاء لتخطي الدور الثاني.

وفازت فوزنياكي على الكرواتية يانا فيت 3-6 و6-2 و7-5، وسفيتولينا على التشيكية كاترينا سينياكوفا 4-6 و6-2 و6-1، بعدما قلبتا خسارتهما المجموعة الاولى، فيما تغلب نادال على الارجنتيني لياندرو ماير الـ52 عالميا 6-3 و6-4 و7-6 (7-4).

في المباراة الاولى، حققت فوزنياكي عودة رهيبة وتفادت الخروج المبكر بعدما انقذت كرتين كانت احداهما ستمنح الفوز للكرواتية التي تقدمت 5-1 و40-15 في الشوط السابع، لكن الدنماركية فعلتها بفضل خبرتها فانقذت الكرتين وكسبت 6 اشواط متتالية حسمت بها المجموعة والمباراة.

واعربت فوزنياكي عن فخرها بعودتها الرائعة، وقالت: "عندما كانت النتيجة 5-1 و40-15، شعرت وكأنني وضعت قدما خارج البطولة. كانت لحظات مجنونة، لا أعرف كيف تمكنت من العودة في المباراة"، مضيفة: "كانت ضرباتها قوية ولم يكن لديها شيء تخسره، لكن خبرتي كانت حاسمة".

وتابعت: "عندما قلصت النتيجة الى 2-5، قلت، حسنا، لا زالت حظوظي قائمة، فقط حاولي والعبي بقتالية".

وتلتقي فوزنياكي في الدور المقبل مع الهولندية كيكي برتنز الثلاثين والتي تغلبت على الاميركية نيكول غيبس 7-6 (7-3) و6-صفر.

وفي الثانية، لم تكن حال سفيتولينا افضل وقلبت خسارتها المجموعة الاولى الى فوز لكنها احتاجت الى ساعتين و14 دقيقة لتحقيقه على حساب المصنفة 59 عالميا.

وقالت سفيتولينا: "اعتقد انها لعبت بشكل جيد في المجموعة الاولى، لكنني منحتها فرصة كسر ارسالي، لذلك أعتقد أنها كسبتها بسبب خطإ مني".

لكن سفيتولينا اشتكت من ارتفاع درجة الحرارة، وقالت: "اعتقد أنني كنت سأذوب اليوم، لقد كانت الظروف صعبة"، مضيفة "لقد أخذت ما يكفي من الشمس اليوم، أريد فقط حماما باردا جدا واستعادة لياقتي".

وتخوض سفيتولينا البطولة الكبرى الاولى هذا الموسم بمعنويات عالية بعد فوزها بدورة بريزبين الاسترالية الاعدادية لملبورن وتتويجها بخمسة القاب العام الماضي، أكثر من اي لاعبة اخرى.

وتضع سفيتولينا نصب عينيها الفوز باول لقب كبير في مسيرتها الاحترافية، لكنها اوضحت ان المهمة لن تكون سهلة، وقالت: "انها بطولة كبرى وكل لاعبة مصممة على الفوز".

وتلتقي سفيتولينا في الدور المقبل مع مواطنتها الواعدة مرتا كوستيوك (15 عاما) التي تغلبت على الاسترالية اوليفيا روغوفسكا المشاركة ببطاقة دعوة 6-3 و7-5.

وباتت كوستيوك اصغر لاعبة تبلغ الدور الثالث منذ السويسرية مارتينا هينغيس عام 1996.

وهو الفوز الحادي عشر على التوالي لكوستيوك في بطولة استراليا المفتوحة بعد تتويجا بلقب الشابات عام 2017 وحجزت بطاقتها الى الى الجدول الرئيسي هذا العام بفوزها في 3 مباريات في التصفيات.

وقالت كوستيوك بثقة "لقد سمعت في الكثير من الأوقات بأنني موهوبة، وأنا أعلم ذلك"، مضيفة: "لكنني أعلم أن الموهبة وحدها لن تساعدني على اللعب جيدا، لذلك أنا أعمل بجد".

وقالت سفيتولينا أنها لا تعرف سوى القليل عن الشابة كوستيوك، وأن مهمتها امامها لن تكون سهلة، وقالت: "ليس لديها ما تخسره، ولذلك ستكون مواجهتها صعبة".

وتأهلت ايضا اللاتفية يلينا اوستابنكو السابعة بتغلبها على الصينية ديان يينغ يينغ 6-3 و3-6 و6-4، فيما خرجت الروسية اناستاسيا بافليوتشنكوفا الخامسة عشرة بخسارتها امام الاوكرانية كاترينا بوندارنكو 2-6 و3-6.

مواضيع ذات صلة