فريق كامل غادر الراك خلال الميركاتو

غادر فريق الراسينغ البيضاوي خلال مرحلة الانتقالات الشتوية إحدى عشر لاعبا، بعدما تم الانفصال عنهم من طرف المكتب المسيير للفريق مباشرة بعد نهاية الشطر الأول من البطولة الاحترافية. و هو ما يعني أن فريق الراك قد استغنى عن فريق بكامله و ما يفوق ثلث التركيبة البشرية التي يتوفر عليها. و يتعلق الأمر بكل من الحارس سفيان نعماني، سعد قابا، مصطفى فليسات، وكرياء الثلاثي، الحسين فنشي، انس شفيق، محسن مهتدي، عصام الشويخ، الياس وحيد، صلاح حمامي و أيوب ثاليت.
و كان فريق الراسينع قد انهي لاعبوه الشطر الأول من البطولة من البطولة الاحترافية في درجتها الأولى، في الرتبة ما قبل الأخيرة. و تأكد بالملموس لمسؤوليه على أن التركيبة البشرية التي اعتمد عليها مدرب الفريق يوسف روسي، تتكون في مجملها من عناصر يفتقدون للتجربة و الخبرة التي تتطلبها الممارسة ببطولة الصفوة. 

 

مواضيع ذات صلة