ماحي إنتفض بعد الرضوخ للأمر الواقع

صام ميمون ماحي طويلا وزاغ عن سكة التهديف، وغرق في هموم التفكير في الرحيل عن هولندا، قبل أن يؤمن بالأمر الواقع ويقرر الإستمرار إلى غاية نهاية الموسم، وهو ما حفزه للظهور بوجه مشرف وإستعادة بريقه المفقود منذ شهرين.

أفضل هداف مغربي بالأراضي المنخفضة الموسم الماضي وقع هدفا جميلا على هيراكليس في آخر دورة، تنفس به الصعداء وإستعاد عبره الثقة موقعا سابع أهدافه.

وبه بات ميمون متساويا مع زكرياء لبيض هداف أوتريخت، ليشعل المنافسة الحارقة على من يقبض على الريادة تهديفيا من بين سفراء الإيرديفيزي، ويقوي حظوظه للتواجد مع الفريق الوطني في مونديال روسيا.

 

مواضيع ذات صلة