الجدار الأندلسي يهدد أمرابط

حلم نور الدين أمرابط في الوصول إلى المباراة النهائية لكأس ملك إسبانيا، بات مهددا بقوة من قبل إشبيلية الذي عاد بتعادل ثمين 1-1 من مدريد في ذهاب نصف النهائي ضد ليغانيس.

أمرابط والزهر واللذان لعبا كرسميين وقعا في المحظور وفشلا في الفوز ضد خصم عنيد ومجرب، ولقاء الإياب يوم الأربعاء الماضي سيجبر رفاق الدولي المغربي على الإنتفاضة والقيام بمباراة الموسم كما فعلوا بسانتياغو بيرنابيو لتحقيق العبور التاريخي للنهاية.

مواضيع ذات صلة