كرة السلة الاميركي: ليبرون عاجز عن التعبير بعد خسارة قاسية لكليفلاند

وجد "الملك" ليبرون جيمس نفسه عاجزا عن التعبير بعد خسارة فريقه كليفلاند كافالييرز بفارق 32 نقطة أمام هيوستن روكتس، في أمسية من دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين شهدت خسارة حامل اللقب غولدن ستايت ووريرز أمام دنفر ناغتس.

وتلقى كليفلاند بطل 2016 والذي بلغ النهائي في المواسم الثلاثة الماضية، ثاني أسوأ خسارة له هذا الموسم، بسقوطه السبت أمام هيوستن 88-120.

وما زاد من وقع الخسارة، انها أتت في أمسية لم يكن فيها نجم هيوستن جيمس هاردن في أفضل أحواله، اذ اكتفى بتسجيل 16 نقطة، أي أقل من نصف معدله في مباريات هذا الموسم والذي وصل الى 31 نقطة. أما جيمس، فأنهى المباراة مع 11 نقطة، ولم يشارك في الربع الأخير من المباراة بعدما بدا واضحا ان نتيجتها حسمت دون رجعة.

وقال أفضل لاعب في الدوري أربع مرات "لا أجد الكلمات للتعبير (...) يجب ألا تعرض مبارياتنا على المستوى الوطني حتى نهاية الموسم".

أضاف "لم نلعب بشكل جيد على الاطلاق، ونخسر كلما تكون لدينا مباراة منقولة على المستوى الوطني، لذا لا أجد الكلمات للتعبير".

وهي ثاني أسوأ نتيجة لكليفلاند هذا الموسم، بعدما خسر أمام تورونتو رابتورز بفارق 34 نقطة (99-133)، في 11 يناير.

وواصل كافالييرز تقديم أدائه المتذبذب في الفترة الماضية. فمنذ 25 دجنبر الماضي عندما خسر أمام مضيفه حامل اللقب غولدن ستايت ووريرز، فاز كليفلاند في ست مباريات فقط من أصل 18.

وخلال تلك الفترة، تلقى خسارات قاسية، منها بفارق 28 نقطة أمام مينيسوتا تمبروولفز، و24 نقطة على أرضه أمام أوكلاهوما سيتي ثاندر.

وأتت هذه الخسارة الجديدة بعد أيام من فوز كليفلاند بصعوبة على ميامي هيت (91-89) في 31 يناير.

وكانت مباراة السبت الثانية التي يخوضها كليفلاند في غياب لاعبه المصاب كيفن لوف، والذي كشف النادي انه لن يخضع لعملية جراحية لمعالجة كسر في يده، الا انه سيغيب عن الملاعب ثمانية أسابيع.

وبدا هيوستن في طريقه الى تحقيق فوز كبير منذ الشوط الأول، عندما أنهى الربع الأول بفارق 12 نقطة (32-20) والثاني بفارق 14 (33-19). وكان أقصى ما تمكن كليفلاند من تحقيقه في الربعين الباقيين، هو الاقتراب من منافسه من دون تشكيل أي خطر جدي، اذ انتهى الربع الثالث بنتيجة 32-30 لصالح هيوستن، والربع الأخير بنتيجة 23-19.

وووصل الفارق في بعض مراحل اللقاء الى 35 نقطة.

وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب هيوستن كريس بول مع 22 نقطة وثماني متابعات و11 تمريرة حاسمة، بينما كان الأفضل في صفوف كليفلاند ايزياه توماس وجاي آر سميث مع 12 نقطة فقط لكل منهما.

وتلقى كليفلاند بذلك خسارته الحادية والعشرين هذا الموسم من أصل 51 مباراة، وهو يحتل المركز الثالث في ترتيب المنطقة الشرقية، بينما حقق هيوستن فوزه الـ 38 مقابل 13 خسارة.


ويحتل هيوستن المركز الثاني في ترتيب المنطقة الغربية خلف حامل اللقب غولدن ستايت، والذي خسر السبت أمام دنفر ناغتس 108-115، في مباراة قلب فيها المضيف تأخره الى فوز صعب على بطل 2015 و2017.

وفرط غولدن ستايت بتقدم وصل الى 12 نقطة في الشوط الثاني، ليتلقى صاحب أفضل سجل في البطولة هذا الموسم خسارته الثانية في المباريات الثلاث الأخيرة، على النقاط الـ 31 لكيفن دورانت و24 لستيفن كوري.

وكان الأفضل في صفوف دنفر ويل بارتون مع 25 نقطة.

وبعدما بدأ غولدن ستايت المباراة بأفضلية 32-29 في الربع الأول، قلص دنفر الفارق الى نقطة واحدة في نهاية الشوط الأول (55-56). وفي الربع الثالث، وسع غولدن ستايت تقدمه الى ست نقاط، الا ان دنفر عاد بقوة في الربع الأخير وسجل 38 نقطة مقابل 25 فقط لغولدن ستايت.

وقال لاعب دنفر غاري هاريس الذي سجل 16 نقطة، "بالنسبة إلينا الفوز على من يدافع عن لقبه هو أمر هائل".

وتلقى غولدن ستايت خسارته الـ 12 هذا الموسم مقابل 41 فوزا، بينما حقق دنفر فوزه 28 مقابل 25 خسارة.

وفي مباراة لم تحسم سوى في مراحلها الأخيرة، فاز ديترويت بيستونز على ميامي هيت 111-107، لاسيما بفضل لاعبه ايش سميث الذي سجل 25 نقطة هي الأعلى له هذا الموسم، منها ثلاثية في الدقيقة الأخيرة.

وكان هذا الفوز الثالث لديترويت في ثلاث مباريات منذ إبرام صفقة تبادل الاثنين الماضي انتقل بموجبها الى صفوفه لاعب لوس أنجليس كليبيرز بلايك غريفين. وخاض غريفين مبارياتين من الثلاث.

أما كليبيرز، ففاز على شيكاغو بولز بنتيجة 113-103، في مباراة سجل فيها توبياس هاريس 24 نقطة لصالح كليبيرز، في مباراته الأولى معه.

وحقق كليبيرز فوزه العشرين في 51 مباراة، وهو يحتل المركز الحادي عشر في المنطقة الغربية، بينما تلقى بولز خسارته الـ 34 في 52 مباراة.

الى ذلك، واصل يوتا جاز نتائجه الجيدة في الفترة الأخيرة، وحقق الفوز الخامس له تواليا، وهذه المرة على حساب سان انتونيو سبيرز 120-111.

ويحتل يوتا المركز العاشر في ترتيب المنطقة الغربية مع 24 فوزا في 52 مباراة، الا انه تمكن في الفترة الماضية من التغلب على غولدن ستايت (في 30 يناير) وتورونتو (في 26 يناير) وسان انتونيو، ثالث ترتيب المنطقة الغربية مع 34 فوزا من 55 مباراة.

كما فاز مينيسوتا تمبروولفز على نيو أورليانز بيليكانز 118 - 107، ويوتا جاز، وانديانا بايسرز على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 100 - 92، وواشنطن ويزاردز على أورلاندو ماجيك 115-98، ودالاس مافريكس على ساكرامنتو كينغز 99 - 106.

مواضيع ذات صلة