خمسة وخميس على أحداد

إلى جانب الحصة التاريخية التي سحق بها الدفاع الحسني الجديدي في مستهل مشواره القاري في عصبة الأبطال الإفريقية نادي سبور بيساو بنيفكا الغيني الذي تجرع مرارة هزيمة مذلة بعشرة أهداف دون رد تزامنا مع تاريخ العاشر من فبراير ، ومحطما بذلك الرقم القياسي الذي كان بحوزة الرجاء البيضاوي الذي كان قد تفوق في أواخر شهر يناير من سنة 2011 في الدور التمهيدي وفي ذات المسابقة على توربيون التشادي بحصة 10-1، فقد شهدت المباراة أيضا رقما قياسيا آخر حققه المهاجم الدكالي حميد أحداد الذي أعلن نفسه عريس الأمسية الكروية عندما تمكن لوحده من توقيع خمسة أهداف، أي نصف الحصة التي فاز بها فريقه في هذا النزال الإفريقي ، ومن ثمة بات الأسمراني  الجديدي يتربع حاليا على عرش صدارة هدافي مسابقة أمجد الكؤوس الإفريقية للأندية في نسختها الثانية والعشرين .   

مواضيع ذات صلة