لكرو في ورطة بعد عودته للدفاع الجديدي

استأنف اللاعب سعد لكرو مؤخرا تداريبه رفقة فريق الدفاع الحسني الجديدي بعد فسخ عقده الاحترافي مع نادي النصر السعودي قبل انتهاء فترة الإعارة التي كانت محددة في موسم واحد.
وكان الظهير الأيسر الدكالي قد أكره في الميركاطو الشتوي الأخير على فك ارتباطه مع الأصفر السعودي الذي التزم بتمكينه من كل مستحقاته المادية المنصوص عليها في العقد (حوالي 120 ألف دولار)، ورغم استفادته من الناحية المادية، إلا أن هذا القرار المفاجيء للسعوديين وضع لكرو في موقف حرج، لأنه هذا تزامن مع انتهاء الفترة الاستدركية لانتقالات اللاعبين في البطولة الوطنية، مما سيحكم عليه أوتوماتيكيا بالابتعاد عن أجواء التباري والمنافسة، والدخول في عطالة كروية ستمتد إلى نهاية الموسم الحالي، علما أن عقده مع الدفاع الحسني الجديدي مازال ساري المفعول إلى متم يونيو 2020. 

 

مواضيع ذات صلة