بولهرود أصاب الركراكي بالحيرة

تسببت إصابة لاعب الفتح بدر بولهرود والجراحة التي خضع لها والتي ستلزمه بالغياب لفترة طويلة ما يعني أن الفتح سيفتقد لخدماته لفترة تفوق شهرين.

إصابة بولهرود بعثرت بشكل كبير حسابات وليد الركراكي سيما في ظل غياب اللاعب سكومة وهو ما أثر على أداء الفريق ككل وتراجعت نتائجه.

ولم يجد الركراكي بديلا للاعب بولهرود بخبرته وتجربته الأمر الذي سيصعب المهمة أكثر على مدرب الفتح.

مواضيع ذات صلة