البطولة الاحترافية.. فارس النخيل يسقط أمام الرجاء بعقر الدار

حقق الرجاء البيضاوي فوزا هاما أمام الكوكب المراكشي بالملعب الكبير للمدينة الحمراء برسم الدورة 18 من البطولة الاحترافية بثلاثة أهداف دون مقابل حملت توقيع محسن ياجور في الدقيقة 60 و65 فيما أضاف البديل مابيدي الهدف الثالث. الهزيمة زادت من معاناة فارس النخيل الذي استهل الشطر الثاني من بطولة الموسم على وقع التراجع بعد أن حصد نقطة يتيمة في ثلاث مباريات. 
وعرف الشوط الأول تبادلا للهجمات بين الفريقين بحيث كان الرجاء قريبا لبلوغ مرمى الحارس الكوكبي باعيو الذي تألق خلال هذه المباراة أمام فريقه السابق،بحيث وقف سدا منيعا لهجمات ياجور والحافيظي وحدراف وقذفات الشاكير.
إيقاع المباراة كان متوسطا حيث عرفت المباراة حضورا جماهيريا من جانب الفريق الأخضر تجاوز عدده 15000 متفرج من جانب الرجاء الذي دخل أنصاره في صدامات بالمنصة الجنوبية بالملعب الكبير حيث تم إتلاف العديد من المقاعد.
خلال الجولة الثانية التي تأخر الحكم جيد عن إعلانها بسبب أحداث الشغب التي رافقت المباراة والتي قام بها بعض أنصار الرجاء،لكن الزوار ضغطوا على المحليين لتوقيع الهدف الذي تأتى لهم في الدقيقة 60 و 65 بواسطة محسن ياجور الذي أزعج الدفاع الكوكبي وكاد أن يوقع الهاتريك ليعود مابيدي من بعيد والمباراة تلفظ أنفاسها معززا النتيجة.
هزيمة الكوكب المراكشي تطرح أكثر من علامة استفهام حول مستقبل الفريق الذي يعيش استعصاء هجوميا جعلت وضعيته معقدة وتنتظره مبارتين قويتين أمام فريقين ينافسان على اللقب ليواجه اتحاد طنجة والجيش الملكي.

 

مواضيع ذات صلة