رايت يهاجم فينغر

شنّ إيان رايت مهاجم أرسنال السابق هجوما عنيفا ضد أرسين فينغر مدرب الفريق الحالي وأكد أنه ينبغي رحيله في نهاية الموسم الجاري للدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

ويتأخر أرسنال بفارق 27 نقطة عن مانشستر سيتي المتصدر ويأتي في المركز السادس وخسر 3-صفر أمام فريق بيب غوارديولا في نهائي كأس رابطة الأندية الإنكليزية يوم الأحد الماضي.  

وينحصر تقريبا مآل أرسنال في إحراز لقب هذا الموسم عندما يواصل مشواره في الدوري الأوروبي بعدما ودّع كأس الاتحاد الإنكليزي بشكل مبكر.  

وقال رايت، الذي خاض أكثر من 200 مباراة مع أرسنال على مدار سبع سنوات، إن الفريق كان يؤدي بشكل مقبول قبل الخسارة الساحقة في نهائي كأس الرابطة.  

وأضاف لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "هناك أعذار (من فينغر)... إذا استمر في نهاية هذا الموسم لا يمكنني أن أجد مبررا ولا أعتقد أن أي شخص يملك ذلك. هذا التطور المتواضع يجب أن يتوقف".  

وتوّج أرسنال بلقب الدوري آخر مرة في 2004 ولم يحرز لقب دوري أبطال أوروبا في عهد فينغر الممتد على مدار 22 عاما.  

ويعتقد رايت، الذي اعتزل في عام 2000، أن أرسنال ينبغي أن يغير جهازه الفني في أسرع وقت ممكن لأن الفريق سيحتاج إلى سنوات قبل العودة للمنافسة بقوة مع كبار أوروبا.

وقال رايت "أريد لأرسنال أن ينافس بقوة مجددا والتعاقد مع اللاعبين الذين يمكنهم منحه القوة المطلوبة.. ما الفترة التي يحتاجها أرسنال للعودة؟ سيحتاج لعدة سنوات".  
 

مواضيع ذات صلة