الويكلو يفسد حلاوة قمة الرجاء واتحاد طنجة

ما كان أحد ينتظر أن تكون القمة المنتظرة بين الرجاء واتحاد طنجة التي ستجرى غدا الجمعة، ضحية شغب، حيث حُكم عليها أن تجرى بدون جمهور، بسبب العقوبة التي ضربت الفريق الأخضر.
قصة المتصدر اتحاد طنجة، والمطارد الرجاء  ستفتقد لحلاوة الجمهور، خاصة إذا عرفنا أن طرفي النزال، هما فريقان يملكان قاعدة جماهيرية واسعة، ناهيك عن قيمة المباراة، ذلك أن اتحاد طنجة يريد تكريس انتفاضته وتوسيع الفارق، فيما يرى النسور الخضر، أن الفرصة أمامهم لإسقاط فارس البوغاز والانقضاض على الصدارة.
الجمهور المغربي انتظر هذه القمة بشغف، وكل ما  تحمله من جمالية سواء فوق البساط الأخضر، أو في المدرجات، التي كان منتظرا أن تتزين باللونين الأزرق والأخضر، لكنها ستكون في هذه القمة خالية وفاقدة للجمهور، أو ملح المباريات.

 

مواضيع ذات صلة