فيفا توافق على تقنية التحكيم بالفيديو خلال مونديال 2018

وافق المجلس الدولي لكرة القدم بالاجماع على استخدام تقنية التحكيم بالفيديو في مونديال روسيا الصيف المقبل، وذلك خلال اجتماعه السنوي العام الـ 132 الذي انعقد في مقر الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) بزيورخ اليوم السبت. وأكد المجلس الدولي لكرة القدم خلال الاجتماع الذي ترأسه رئيس الفيفا، السويسري جياني انفانتينو، أن قراره "يمثل عصرا جديدا لكرة القدم"، وأن استخدام خاصية التحكيم بالفيديو سيساعد على تحقيق "العدالة في اللعب".

وأقر المجلس أيضا البرنامج والبروتوكول الخاص بتطبيق هذه التقنية في المسابقات التي ستقرر الاستعانة بهذه الخاصية. وتقتصر هذه المساعدة التكنولوجية على أربع حالات يمكن أن تغير مجرى المباراة: بعد تسجيل هدف، قرار بضربة جزاء، بعد بطاقة حمراء مباشرة (ليس بطاقتين صفراوين او انذارا) أو في حالات الخطأ في هوية اللاعب الذي وجه اليه انذار أو بطاقة حمراء.

ولكي يصبح تطبيق هذا النظام الجديد رسميا، يتعين على مجلس الاتحاد الدولي للفيفا أن يقره في اجتماعه المقرر في بوغوتا عاصم كولومبيا في 16 من الشهر الجاري، لكن الامر أصبح بحكم المؤكد بعد أن دعا رئيس الفيفا السويسري جاني انفانتينو أعضاء المجلس إلى التصويت ايجابا بقوله "نشجع المجلس على اتخاذ قرار ايجابي بهذا الخصوص".

مواضيع ذات صلة