لعنة الإصابات تأبى خصام السعيدي

سوء حظ كبير يرافق أسامة السعيدي الذي ما إن يعود إلى مستواه وبريقه، حتى يتعرض للإصابة ويغيب لأسابيع عن الميادين.
اللاعب تعرض لإصابة جديدة هي الثانية تواليا في ظرف شهر، وغادر لقاء تفينتي وغرونينخن بعد ساعة من اللعب، ليدخل مكانه عدنان تيغادويني بينما بقي منير الحمداوي في كرسي البدلاء.
ميمون ماحي شارك في المباراة طيلة دقائقها من جهة غرونينخن وأضاع فرصة سانحة للتسجيل ليكتفي بنقطة وحيدة مع فريقه.

مواضيع ذات صلة