للكوكب سوابق مع الجيش

من يدقق في تاريخ تنقلات الكوكب للعاصمة الرباط سيلاحظ أن فارس البهجة و بالتخصص كان خصما مزعجا للعساكر و في كثير من المناسبات كان طرفا فائزا.
فالتاريخ يشهد أن أقوى هزيمة في الميدان مني بها الجيش كانت أمام الكوكب في عهده الذهبي و بسداسية نظيفة بذات الملعب الذي احتضن مباراة الامس.
بل أن الكوكب جرد الجيش على عهد فاخر قبل 13 سنة من لقب البطولة في آخر دورة و قدم اللقب هدية للرجاء هنا في الرباط.
لذلك لم يكن غريبا ان يحضر الكوكب للرباط و يهزم الجيش و يعود لمراكش فائزا.

 

مواضيع ذات صلة