الرجاويون غاضبون من بلاغ حسبان

عبرت غالبية الجماهير الرجاوية عن غضبها ورفضها للبلاغ الذي أعلن عنه الرئيس سعيد حسبان مساء يومه الخميس والذي يخص تحديد موعد جديد للجمع العام الغير عادي بتاريخ 31 مارس.
الجماهير الرجاوية اعتبرت "البلاغ الحسباني" بمثابة احتيال على القانون وعلى قرار الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم التي طالبت رئيس الرجاء البيضاوي باستكمال جدول الجمع العام السابق، و ذلك بتحويله لجمع عام غير عادي بجميع المنخرطين.
لكن حسبان أقصى المنخرطين الذين حضروا الجمع العام السابق، وأكد بأن الجمع العام الغير عادي الذي سيعقد نهاية شهر مارس سيحضره المنخرطون الجدد (2017-2018).
في حين حدد جدول أعمال مخالف لما كان عليه في السابق و خاصة ما يتعلق بانتخاب مكتب جديد، في حين لم يتحدث عن انتخاب رئيس جديد كما جاء في الجمع العام السابق.
وكان الرئيس حسبان قد أقصى مجموعة من المنخرطين المعارضين و منعهم من الإنخراط، في تحدي صارخ للديموقراطية و للقوانين وكذا للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ولكل الجماهير الرجاوية التي تطالبه بالرحيل.
وتنتظر الجماهير الرجاوية حاليا و كذا المنخرطين قرار الجامعة بخصوص هذا البلاغ المرفوض جملة وتفصيلا.

 

مواضيع ذات صلة