جيسوس يخشى تعرضه لإصابة جديدة

قال غابرييل جيسوس (20 عاما) مهاجم مانشستر سيتي إنه يخشى من تعرضه لإصابة جديدة إثر عودته للملاعب بعد فترة غياب ثانية طويلة عن صفوف متصدر البطولة الانجليزية الممتازة لكرة القدم.

وشارك اللاعب الدولي البرازيلي أساسيا وسجل هدفا في الهزيمة أمام بازل السويسري في إياب دور الثمن في عصبة أبطال أوروبا الأربعاء الماضي.

وكانت هذه رابع مشاركة له بعد غياب شهرين حيث أصيب في أربطة الركبة في التعادل بدون أهداف مع كريسطال بالاس في نهاية العام الماضي.

كما تعرض لكسر في قدمه اليمنى في فبراير  الماضي. وقال إنه يضع في حسابه دائما احتمال تعرضه لإصابة جديدة.

وأضاف اللاعب الذي شارك كبديل في آخر ثلاث مباريات لوسائل إعلام بريطانية "عندما تلعب فإنك تفكر دون قصد في المباراة السابقة التي تعرضت فيها لإصابة... حينها تشعر ببعض الخوف.

"ولكن عندما تلعب مزيدا من المباريات حينها ستتمكن من تبديد هذه المخاوف وتقدم أداءك المعتاد من جديد".

وأوضح ".. أعرف أن كل شيء وارد الحدوث وأنا متأكد من أن هذه المخاوف ستتبدد مع زيادة عدد المباريات التي ألعبها".

وحول بازل تأخره إلى فوز 2-1 أمام سيتي الذي تأهل رغم ذلك إلى دور الربع في عصبة الأبطال لتفوقه في مجموع المباراتين 5-2.

ومن المرجح أن يضطر جيسوس لانتظار الفرصة المناسبة ليلعب ضمن التشكيلة الأساسية مع وجود الأرجنتيني سيرخيو أغويرو الذي تألق في غياب جيسوس.

وقال جيسوس "أغويرو زميلي في الفريق وسأسعد دائما عندما يحرز أهدافا ويساعد الفريق. عندما تسنح لي الفرصة المناسبة للمشاركة سأبذل قصارى جهدي".

ويواجه سيتي، الذي يحتاج إلى الفوز في أربع من تسع مباريات متبقية في البطولة لضمان حسم اللقب، مضيفه سطوك سيتي الاثنين المقبل.

مواضيع ذات صلة