أخنوش أول مستثمر في كرة القدم

أشهر قليلة قبل إنقضاء المهلة التي منحتها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم للأندية المغربية، كي تتحول إلى شركات رياضية، تأكدت هوية أول رئيس لشركة رياضية من ضمن 16 نادي، إذ
بات عزيز أخنوش الشخصية المعروفة في عالم الأعمال قريبا من ضم نادي حسنية أكادير، بعد تحويله لشركة رياضية، إلى "هولدينغ أكوا"  الذي يملكه والذي يضم 50 شركة عاملة في عدة قطاعات اقتصادية، أبرزها شركة  للمحروقات.
وكانالوزير عزيز أخنوش قد تابع مباراة حسنية أكادير وضيفه الراسينغ البيضاوي في الدورة الماضية والتي انتهت بانتصار غزالة سوس، وتابع المباراة كاملة.
وتعتبر شركة "أفريقيا" المحتضن الأوللحسنية أكادير منذ عدة سنوات، حيث كانت تضخ 300 مليون سنتيم سنويا في خزينة غزالة سوس، قبل أن تتضاعف لتصل 600 مليون هذا الموسم.
مؤسسة عزيز أخنوش إبنواحد من مؤسسي حسنية أكادير في الأربعينات من القرن الماضي، ستحوز على نسبة كبيرة من هذه الشركة الرياضية ستصل إلى 60 او 70 بالمائة.

 

مواضيع ذات صلة