الصحابي وسنجاق تنافسا من المدرجات

أجبر كل من فؤاد الصحابي مدرب سريع ود زم، وناصر سنجاق مدرب شباب الحسيمة إلى قيادة فريقيهما من المدرجات، في مشهد مثير، وذلك لعدم لترخيص لهما بالجلوس في دكة الاحتياط.
الصحابي ينتظر القرار الأخير بعدما قوبل تعاقده مع سريع واد زم بالرفض، لتدريبه سابقا المغرب التطواني، وسنجاق لعدم توفره على رخصة  تؤهله بتدريب فريق بالبطولة الاحترافية، حيث حسم الصحابي صراعه من المدرجات بفوز فريقه بهدف للاشيء، ونال ثلاث نقاط غالية.

 

مواضيع ذات صلة