الجامعة تقاضي متولي أين المفر؟

الآن وقد ضمت الجامعة صوتها لصوت المدرب هيرفي رونار ووقفت بجانبه و ردت بقوة من خلال بلاغها على تصريحات اللاعب محسن متولي فإن الأخير سيكون في ورطة حقيقية ولا مخرج منها سيما وأن دفوعاته وتبريراتها التي أدلى بها إذاعيا لم تكن مقنعة ولا هبي مقبولة.
وبين القضاء الذي سيأخذ مجراه و حتمية التأكيد من جانب متولي لان البينة على من ادعى وإثبات صحة ما قال بخصوص تلقي رونار عمولات و مكافآت من طرف وكلاء أعمال لاعبين وبين تدخل الجامعة كجهاز انتصر لسمعته فإن المتتبع العادي استنكر و استهجن ولا يسعه إلا أن يندد بهذه الخرجة المجانية وغير المحسوبة والفارغة المحتوى التي ستلحق ضررا بالغا باللاعب متولي.

 

مواضيع ذات صلة