فرصة جديدة أمام نادال لاستعادة صدارة التصنيف العالمي

تقلص الفارق بين السويسري روجي فيدرر، والإسباني رافائيل نادال، إلى 290 نقطة لصالح "المايسترو" الذي يواصل صدارة التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين، وذلك بعد خسارته لنهائي إنديان ويلز أمام الأرجنتيني خوان مارتين ديل بوترو، وهي البطولة التي كان يحمل لقبها من العام الماضي.

وبإمكان نادال، الذي يواصل التعافي من إصابة عضلية والغياب عن الملاعب، استعادة الصدارة من السويسري المخضرم صاحب الـ36 عاما، وذلك خلال بطولة ميامي المقبلة للأساتذة، بحسب ما كشفت صحيفة (آس) المدريدية.

ورغم أن "الماتادور" لن يشارك في البطولة، ليفقد 600 نقطة بعد بلوغه النهائي في العام الماضي، إلا أن سقوط فيدرر، الذي سيدافع عن اللقب، في الأدوار التي تسبق ربع نهائي ميامي سيمنح الإسباني الصدارة.

وسيستمر الصراع بين النجمين على الصدارة خلال الفترة المقبلة، خاصة إذا ما تواصلت إصابة نادال (31 عاما) وغيابه عن موسم البطولات الترابية القادم، علما بأنه يحمل لقب بطولة رولان غاروس الكبرى.

مواضيع ذات صلة