مورينيو: عدم ثبات مستوى بوغبا مع مانشستر يونايتد ليس له علاقة بلياقته

أكد البرتغالي جوزي مورينيو مدرب مانشستر يونايتد، امس الجمعة، أن عدم ثبات مستوى لاعب الوسط الدولي الفرنسي بول بوغبا مع الفريق ليس له اي علاقة بلياقته البدنية.

وفي معرض رده على سؤال عن سبب عدم ثبات مستوى بوغبا مع مانشستر يونايتد، خلال المؤتمر الصحفي عشية مواجهة سوانسي سيتي في البطولة الانجليزية ، قال المدربالبرتغالي الذي تبدو علاقته باردة بالدولي الفرنسي: "اسأله"، مضيفا "لكن ذلك ليس له علاقة بمشكلة في لياقته البدنية".

وغاب بوغبا عن الملاعب لمدة شهرين بعد تعرضه لإصابة في أوتار الركبة في أواخر شتنبر المنقضي ومنذ عودته، تراجعت أهميته داخل صفوف فريق "الشياطين الحمر"، لدرجة أنه جلس على مقاعد البدلاء في المباراة الحاسمة امام اشبيلية الاسباني في اياب الدور ثمن النهائي لمسابقة عصبة ابطال اوروبا والتي خسرها الفريق الاجقليزي1-2 في منتصف مارس وودع المسابقة القارية.

ويعود هدفه الأخير في البطولة الانجليزية إلى 18 نونبر الماضيفي مرمى نيوكاسل.

و في المقابل، هز لاعب خط الوسط البالغ من العمر 25 عاما الشباك في المباراة الدولية الودية الاخيرة لمنتخب بلاده ضد روسيا (3-1) الثلاثاء في موسكو من ضربة حرة مباشرة من نحو 30 مترا، ما يشي بإمكانية تقديم نهاية موسم أفضل مع مانشستر يونايتد، في حين تلوح في الأفق كأس العالم (14 يونيو - 15 يوليوز 2018).

وأوضح مورينيو أنه لا يمكنه فعل أي شيء خر لعودة بوغبا إلى أفضل مستوى له، وقال: "أنا أعمل وهذا هو الشيء الوحيد الذي يمكنني القيام به، لا أستطيع أنأفعل أي شيء خر".

ويلتقي مانشستر يونايتد مع سوانسي اليوم السبت حيث يسعى الى الدفاع عن المركزالثاني بعدما بات حسم جاره مانشستر سيتي للقب مسألة وقت ليس لاغي حيث يبتعد عنه بفارق 16 نقطة في الصدارة.

مواضيع ذات صلة