ليفربول ينتظر بقلق تطور حالة صلاح بعد الإصابة

أكد محمد صلاح لاعب ليفربول لمدربه يورغن كلوب أن "كل شيء على ما يرام" بعد تعرضه لإصابة في الفوز 3-صفر على مانشستر سيتي في ذهاب دور الربع لعصبة أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الأربعاء لكن المدرب الألماني اعترف بقلقه حول لياقة هداف الفريق البدنية.

وخرج صلاح بعد سبع دقائق من بداية الشوط الثاني باستاد انفيلد. وكان المهاجم المصري افتتح التسجيل في الانتصار الكبير على فريق المدرب بيب غوارديولا.

وأشار كلوب إلى أنه سيتم تقييم حالة المهاجم البالغ عمره 25 عاما والذي أحرز 38 هدفا بجميع المسابقات هذا الموسم قبل مواجهة إيفرتون في البطولة الانجليزية الممتازة يوم السبت بملعب غوديسون بارك.

وأبلغ كلوب الصحفيين "بالنسبة لمحمد لا أعرف حاليا. خرج من الملعب وقال إنه يشعر بشيء ما في بعض الأحيان. كان ذلك كافيا بالنسبة لي لعدم سؤال الطبيب عن حالته لذا قررنا على الفور إخراجه من الملعب.

"بعد المباراة سألته وقال كل شيء على ما يرام. لكننا سننتظر تشخيص حالته وليس تشخيصه لحالته".

ويحل ليفربول ضيفا على سيتي بملعب الاتحاد في مباراة الإياب يوم الثلاثاء المقبل.

مواضيع ذات صلة