غاريدو يراهن على الطراوة البدنية

بالرغم من اكتفاء النسور بحصة تدريبية واحدة الأسبوع الماضي، وخاضها الفريق الأخضر بالعاصمة الزامبية لوساكا يوما واحدا قبل مواجهة زاناكو، فإن المدرب كارلوس غاريدو وبعد العودة بنقط الفوز من ملعب الأبطال الوطني بهدفي بنحليب وحدراف، فضل أن يمنح يومين إضافيين للراحة للاعبيه قبل العودة لاستئناف التداريب يوم أول أمس الثلاثاء استعدادا لملاقاة الغريم الودادي في قمة الدورة 25 من البطولة الإحترافية.
وسيكتفي الإطار الإسباني بأربع حصص تدريبية قبل هذه المباراة الهامة، حيث يراهن على جانب الطراوة البدنية لحسم نتيجة الديربي لصالح فريقه، وكان غاريدو قد لاحظ تأثر لاعبيه بدنيا من جراء ضغط المباريات نتيجة المنافسة على واجهتي البطولة وكأس الكاف، ما جعله يمنح مزيدا من الوقت للراحة لتفادي الإصابة بالإرهاق وانعكاس هذا الجانب على النتائج وكذا الأداء خاصة في اللحظات الأخيرة من المباريات.

 

مواضيع ذات صلة