خيري ـ بنهاشم.. رؤى متناقضة

جيل جديد من المدربين وفكر جديد يضع عبد الرزاق خيري الباحث عن استعادة التوازن والذي يعيش بعض الضغوط من حوله بعد النتائج الأخيرة في مواجهة بنهاشم المرتاح والمتحرر بعد أن حقق لآسفي أكثر مما خططت له وأكثر مما حلمت به.
كل المباريات المتبقية لآسفي هي فائض لا غير بعد أن أنجز بنهاشم المطلوب لذلك نجد القرش يلعب بارتياح ودون تشنج وسيحمل معه هذه المرة للملعب المفضل لديه والذي أسقط فيه الوداد سلاحا كاتم الصوت إسمه خابا بنيرانه الصديقة لضرب رفاق الأمس.
خيري يعلم أن الفريق تأخر على مستوى تأكيد نفسه بعد الإنتصار أمام طنجة ويرغب في حسم المواجهة ليقترب من آسفي في الترتيب وتحسين وضعه.
وفي الضفة الموالية بنهاشم في صراع مفتوح مع لمرابط للتأكيد من هو المدرب المغربي الأفضل في الموسم وإن كان أمين أنجز عملا متكاملا منذ بداية الموسم ولم يلتحق بفريقه كرجل طوارئ.

 

مواضيع ذات صلة