ديربي المدافعين بلا غالب ولا مغلوب

تعادل الوداد البيضاوي امام مضيفه الرجاء البيضاوي بهدف لمثله في المباراة التي جمعت بينهما عصر اليوم السبت على أرضية ملعب المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء ،برسم منافسات الدورة ال25 للبطولة الاحترافية اتصالات المغرب لكرة القدم، لأندية القسم الأول.
وفشل نادي الوداد من رد الدين لخسارة الذهاب أمام الرجاء بعدما قاد اللاعب بدر بانون .ناديه للتعادل بهدف متأخر ردا على المدافع الآخر عطوشي الذي سجل في الشوط الأول للوداد. ليحضر ديربي المدافعين بامتياز وتنتهي المباراة بتعادل أسعد طنجة أكثر.
بداية المباراة حملت ضغطا للفرسان الحمر الذين كانوا الطرف الأفضل خلال المواجهة وسنحت لهم الكثير من الفرصة خاصة للاعب محمد نهيري الذي كان في مبارزة مباشرة في 3 مناسبات مع الحارس بوعميرة بضربات خطأ تطلبت منه الكثير من البراعة والبديهية لصدها.
رد فعل الرجاء كان خجولا للغاية ولم يلمع لا الحافيظي ولا ثنائي الهجوم المكون من ياجور وبنحليب بالشكل الكافي.
وأضاع اللاعب كينطانا انفرادا صريحا بالحارس بوعميرة ليسدد للمرمى الفارغة ويتدخل بوطيب وكان هذا مؤشر قلق بدفاع الرجاء.
سيطرت الوداد ستثمر ضربة خطأ نفذها اللاعب نهيري و أعادها بوعميرة لتستقر عند عطوشي الذي اكملها للمرمى معلنا هدف التفوق الذي انتهت على غيقاعاته الجولة الأولى.
الفاصل الثاني تميز بمناورة غاريدو من خلال الدفع بخضروف و حدراف معا لمنح الهجوم الكثافة المطلوبة وهو ما نتج عنه بالفعل تحسنا على مستوى الحملات التي كادت إحداها أن تثمر التعادل عن طريق اللاعب الحافيظي إلا أن العروبي تدخل.
متاعب الرجاء ستتضاعف من خلال النقص العددي الذي تسبب فيه اللاعب حدراف في الشوط الثاني بطرد مجاني أرغم ناديه على إكمال المباراة منقوص العدد. ورغم ذلك حاول وناور لغاية حلول الدقيقة 88 التي انبرى من خلالها بانون برأسه لينقذ فريقه من الخسارة ويكرر ما فعله ذهابا وفي نفس التوقيت.
التعادل الكلاسيكي ببصمة المدافعين لم يفد الغريمين في شيء وأسعد بكل تأكيد اتحاد طنجة.

 

مواضيع ذات صلة