السعيدي يخلق الحدث

ازداد وضع نادي تفينتي سوءا بعد خسارته البينة أمام فريق دين هاخ بهدفين لواحد لحساب الدورة 31 من البطولة الهولندية ووضعته الخسارة في موقع النزول المؤقت في انتظار تداعيات المباريات الثلاث المتبقية لإدراك مراكز السد على أبعد تقدير . المباراة عرفت حضورا رائعا وأداء سخيا من أسامة السعيدي كرجل وسط مهاجم وبمهارات عالية وتسديدات موجهة قبل أن يكون هو صاحب خطإ هدف التعادل الذي سجله فريق دينهاخ ، بل وكان لأدائه العالي ضريبة غالية عندما غادر المباراة في الدقيقة 66 إثر نزيف حاد على مستوى الأنف وقبلها أصيب على مستوى الركبة في الدقيقة 40 . المباراة عرفت أيضا إشراك تيغادويني بديلا للسعيدي فيما ظل منير الحمداوي في الإحتياط .

 

مواضيع ذات صلة